Accessibility links

logo-print

باراك اوباما يتعهد بتعميق الحوار مع الصين وهيلاري كلينتون تؤكد عدم التواني في انتقاد الصين


تعهد الرئيس باراك أوباما بتعميق الحوار مع الصين بدلا من السعي إلى احتوائها وذلك خلال تحديده لرؤيته زيادة الارتباط مع منطقة آسيا والمحيط الهادئ، كما حث الدول النامية على القيام بتحركات جوهرية للحد من انبعاث الغازات المسببة لارتفاع درجة حرارة الأرض.

وقد أدلى اوباما بهذا التصريح قبل مغادرته طوكيو إلى سنغافورة التي وصلها للمشاركة في أعمال قمة منتدى آسيا- المحيط الهادئ.

تقليص انبعاث الغازات الدفيئة غير مدرج

إلا أن "يي شانليناغ" المسؤول في وزارة الخارجية الصينية قال إن قادة المنتدى لن يوجهوا في بيانهم الختامي الأحد الدعوة إلى تقليص انبعاث الغازات الدفيئة بنسبة 50 بالمئة، كما نص عليه مشروع البيان. وأوضح أن هذا البند الذي كان مدرجا في مشروع القرار من شأنه أن يثير الكثير من الجدل على الصعيد العالمي ويؤدي إلى إعاقة عملية التفاوض، وانه لذلك لن يدرج في البيان الختامي.

اوباما: واشنطن لا تسعى لاحتواء الصين

وأكد اوباما الذي يستعدُ لزيارة ِ الصين أنَّ الولايات المتحدة لا تسعى إلى احتواءِ الصين: "لا تسعى الولايات المتحدة إلى احتواء الصين، كما أن تعميق العلاقة مع الصين لا يعني إضعافا لتحالفاتنا الثنائية، بل على العكس، لان بروزَ "صين" قوية ومزدهرة يمكن أن تكونَ قوة للمجموعةِ الأممية".

وقال اوباما انه لن يتجنـَّبَ نقاشَ قضيةِ حقوق الإنسان خلال زيارتهِ المقبلة إلى الصين، لكنه سيطرحُها من دون ِ ضغينة:

"لن تتردَّدَ الولاياتُ المتحدة أبدا في الدفاع ِ عن القيم ِ الأساسية التي نتعلـَّقُ بها جميعا ً، وهي تشملُ احترام دياناتِ جميعِ الشعوب وثقافاتها، ولكننا نستطيع دفع هذه المناقشات قـدما في سياق ِ روح ٍ من الشراكةِ وليس الضغينة".

كلينتون :لا تواني عن انتقاد الصين

أكدت وزيرة الخارجية الأميركية هيلاري كلينتون أن الولايات المتحدة لا تتوانى عن انتقاد الصين في موضوع حقوق الإنسان، نافية بذلك ما قالته عنها منظمة هيومن رايتس واتش للدفاع عن حقوق الإنسان، وهو أن الولايات المتحدة تغض النظر حين يتعلق الأمر بحقوق الإنسان في الصين:

" لا أوافق على هذا، فقد أثرنا موضوع حقوق الإنسان في كل اجتماع عقدناه مع المسؤولين الصينيين وعلى كل المستويات. لكنني اكرر أن هذا جزء من التزام شامل."

وأكدت كلينتون أن الولايات المتحدة لا تهادن في مجال حقوق الإنسان:

" إننا نحضّ دائما الصينيين على فتح مجتمعهم واحترام حقوق الآخرين، واحترام الاختلافات الدينية وأيضا احترام ثقافة التيبت واستقلاله. إننا نفعل ذلك في كل اجتماع معهم."

هذا وسيمضي الرئيس اوباما ثلاثة أيام في زيارته الرسمية الأولى للصين.

الصين توقف منشقين قبل الزيارة

أعلن السبت في الصين أن السلطات أوقفت العديدَ من المنشقين الصينيين عشية أول زيارة يقوم بها الرئيس الأميركي باراك اوباما للصين. ومن المتوقع أن يصل الرئيس اوباما الأحد إلى شنغهاي ثم ينتقل الاثنين إلى بكين في زيارة تستمر أربعة أيام من المتوقع أن يطرح خلالها قضية حقوق الإنسان.

ومن الذين تم اعتقالهم "جاو لياناي" مسؤول شبكة دفاع عن أولياء الأطفال ضحايا الحليب الملوث الذي تسبب في تسمم 300 ألف طفل وأثار ذعرا كبيرا في الصين في سبتمبر/ أيلول عام 2008. وقد أودع لياناي السجن على ما أفادت زوجته.

طوكيو تدعو لتعاون اقتصادي إقليمي

إلى ذلك، دعا يوكيو هاتوياما رئيس الوزراء الياباني قادة 21 دولة إلى خلق تعاون اقتصادي إقليمي:

"اعتقد انه يتعين على منتدى ايبك أن يؤسس لتعاون اقتصادي إقليمي مطلوب، والترويج لذلك دوليا في قمة مجموعة العشرين وقيادة العالم."

من جانبه، حث الرئيس الروسي ديمتري مدفيدف على ضرورة تحسين العلاقات الاقتصادية بين الدول. وهي الدعوة التي وافقه عليها الرئيس الصيني هو جينتاو.
XS
SM
MD
LG