Accessibility links

logo-print

أردوغان يسعى لحشد الدعم الشعبي لمبادرته السياسية لحل المسألة الكردية سلميا


بدأ رئيس الوزراء التركي رجب طيب أردوغان جولة على المحافظات التركية لحشد الدعم الشعبي لمبادرته السياسية لحل المسألة الكردية سلميا.

وقد استهل أردوغان جولته في محافظة مالاطيا بشرقي تركيا، وهي محافظة مختلطة سكانيا ما بين مواطنين أتراك وأكراد.

وأكد أردوغان أن حكومته ستواصل جهدها بشكل حثيث لشرح "خريطة الطريق" أمام الشعب التركي حتى نهاية موسم الربيع المقبل وحتى يتحقق الإجماع الشعبي على المبادرة التي تتوخى منح حقوق وحريات ثقافية للأكراد في تركيا.

وأعلن أردوغان أن الحكومة التركية ستعقد لأجل ذلك المؤتمرات والندوات ومنتديات الحوار في كل المدن والمناطق التركية.

وأشار رئيس الوزراء التركي إلى أن الصراع مع حزب العمال الكردستاني كلف خزينة الدولة حوالي 300 مليار دولار جاءت من أموال دافعي الضرائب، قائلا "لو تم توفيرها لأمكن بناء أكثر من 100 مدرسة وتحسين الخدمات الصحية والاجتماعية للمواطنين."

وهاجم أردوغان المعارضة لرفضها الحلول السلمية مع مسلحي الكردستاني، متهما إياها بالاستفادة من استمرار إراقة الدماء لتعظيم مصالحها وأعمالها التجارية.

وقال أردوغان "هناك جماعات لا تريد لهذه الحلقة المفرغة أن تنتهي."

XS
SM
MD
LG