Accessibility links

logo-print

الهاشمي: قانون الانتخابات لا ينصف شريحة كبيرة من العراقيين المقيمين في الخارج


أكد نائب الرئيس العراقي طارق الهاشمي أنه لن يصادق على قانون الانتخابات بصيغته الحالية لاحتوائه على عدد من الثغرات أهمها عدم إنصاف القانون لشريحة كبيرة من العراقيين المقيمين في الخارج.

وأوضح الهاشمي في حديث لـ"قناة الحرة" أنه سيعطي مهلة حتى يوم الثلاثاء المقبل للبرلمان لتعديل القانون.

وكان الهاشمي قد هدد اليوم الأحد باستخدام حق النقض الفيتو على قانون الانتخابات الجديد ما لم تخصص مقاعد في البرلمان للاجئين العراقيين.

وشدد الهاشمي في كلمة أمام البرلمان على أهمية تغيير القانون لجهة إعطاء صوت للعراقيين في الخارج.

وقال الهاشمي "مع الأسف هذا القانون لم ينصف شريحة كبيرة من العراقيين المقيمين في الخارج ومن العراقيين الذي أجبر أغلبهم على ترك بلدهم لظروف قاهرة. هؤلاء دستوريا ينبغي أن لا يعاملوا بطريقة مختلفة عما يعامل به بقية العراقيين وينبغي أن يتمتعوا بكامل الحقوق التي منحها الدستور لجميع العراقيين."

وأضاف أن النسبة المئوية المخصصة للنازحين والأقليات واللاجئين يجب أن ترتفع إلى 15 بالمئة.

ويخصص قانون الانتخابات خمسة بالمئة من مجموع مقاعد المجلس المقبل أي 16 مقعدا للأقليات والنازحين العراقيين الذين يعيشون بعيدا عن منازلهم، لكنه لا يعطي أي تمثيل لنحو مليوني لاجئ عراقي تشير التقديرات إلى أنهم يعيشون في الخارج.

XS
SM
MD
LG