Accessibility links

logo-print

باراك أوباما في بكين للتباحث مع كبار المسؤولين الصينيين في عدد من القضايا التي تهم البلدين


وصل الرئيس باراك أوباما إلى بكين المحطة الثانية من زيارته الرسمية إلى الصين، وكان في استقباله لدى وصوله إلى العاصمة الصينية نائب الرئيس تشي جينبنغ ، وتفيد الأنباء أن محادثاته التي تجري في بكين مع الرئيس الصيني هو جينتاو ستتناول الملفات الكبرى المعقدة .

وكان الرئيس أوباما قد أكد في شنغهاي أنه يجب ألا تكون الصين والولايات المتحدة خصمين. وفي الوقت ذاته شدد على وجوب ضمان "الحقوق العالمية" كحرية التعبير والمعتقد والإعلام أينما كان، بما في ذلك الصين.

وتتناول محادثات أوباما في بكين ملفات مثل المناخ قبل مؤتمر كوبنهاغن والخلافات التجارية وانتشار الأسلحة النووية في كوريا الشمالية وملف إيران أو حتى حقوق الإنسان.
XS
SM
MD
LG