Accessibility links

logo-print

الإمارات والبرتغال يفتتحان مباريات كأس العالم لكرة القدم الشاطئية بدبي


افتتحت اليوم الاثنين منافسات كأس العالم لكرة القدم الشاطئية "دبي 2009" بإستاد حمدان بن محمد للكرة الشاطئية في الجميرة، بلقاء الإمارات والبرتغال ضمن المجموعة الأولى، والتي تستمر حتى الـ22 من الشهر الجاري بمشاركة 16 منتخبا.

وقال محمد خلفان الرميثى رئيس اتحاد الكرة الإماراتي إن منتخب الكرة الشاطئية هو سفير الدولة في المونديال، شأنه شأن باقي المنتخبات الوطنية لكرة القدم، مطالباً اللاعبين ببذل كل ما لديهم في الملعب لإسعاد الجمهور، خاصة وأن التنظيم يأتي على أعلى مستوى وبشهادة الفرق المشاركة.

وتقام الاثنين أيضاً سبع مباريات يستضيفهما الملعبان الرئيسي والفرعي بين سويسرا والبحرين وصيف آسيا وممثل العرب الثاني في البطولة ضمن المجموعة الرابعة، وتلتقي أوروغواي وجزر سليمان ضمن المجموعة الأولى، ثم تواجه ساحل العاج فريق السلفادور ضمن المجموعة الثانية، كما تواجه الأرجنتين إيطاليا ضمن المجموعة الثالثة وكذلك تلتقي روسيا مع كوستاريكا، ثم إسبانيا مع اليابان بطل آسيا المتأهل من التصفيات الآسيوية التي احتضنتها دبي قبل أيام، وتختتم المباريات بلقاء منتخب البرازيل بطل العالم مع نظيره النيجيري.

وكان المنتخب الإماراتي للكرة الشاطئية قد أتم استعداداته لمواجهة البرتغال بمران ختامي في ملعب المباراة بقيادة مدربه البرازيلي مارسيلو منديز الذي ركز على الجانب الخططي والتكليفات الخاصة بكل لاعب للحد من خطورة مفاتيح لعب الفريق البرتغالي، وساد المران روح عالية وإصرار كبير من اللاعبين.

وتأهلت الإمارات مباشرة بحكم أنها الدولة المستضيفة والبرازيل بوصفها حاملة اللقب.

XS
SM
MD
LG