Accessibility links

logo-print

نتانياهو رفض طلبا أميركيا بتجميد بناء مستوطنة جيلو في القدس الشرقية


رفض رئيس الوزراء الإسرائيلي بنيامين نتانياهو طلبا أميركيا بتجميد بناء عشرات المنازل في مستوطنة جيلو في القدس الشرقية.

وقالت الإذاعة العسكرية الإسرائيلية اليوم الثلاثاء إن بنيامين نتانياهو رفض على الفور الطلب الأميركي مشيرا إلى أن مستوطنة جيلو هي "جزء من القدس" وانه لا يعتزم البتة الحد من البناء فيها.

وأشار نتانياهو أيضا إلى أن هذا النوع من المشاريع الخاصة لا يحتاج إلى ترخيص من الحكومة.

ومن جهته، قال المبعوث الأميركي للشرق الأوسط جورج ميتشل الاثنين لمعاونين لنتانياهو، إن هذا المشروع ينذر بحدوث توتر مع الفلسطينيين والإضرار بفرص استئناف مفاوضات السلام، بحسب ما ذكرته الإذاعة الإسرائيلية.

وقال مسؤول حكومي إسرائيلي لوكالة الصحافة الفرنسية، إن نتانياهو "مستعد للبرهنة عن ضبط النفس إلى أقصى حد في ما يتعلق بالبناء في الضفة الغربية من اجل تسهيل استئناف المفاوضات لكن هذه السياسة لا تنطبق على القدس عاصمتنا".

ورفض هذا المسؤول الذي طلب عدم كشف هويته أن يؤكد رسميا قيام الولايات المتحدة بخطوة في الأيام الأخيرة بشأن حي جيلو.

وكانت إسرائيل احتلت القسم الشرقي من القدس الذي يعيش فيه نحو 200 ألف إسرائيلي في عشرة أحياء جديدة مع 270 ألف فلسطيني، في حرب 1967 ثم ضمتها.

XS
SM
MD
LG