Accessibility links

logo-print

شركة كويتية تنفي اتهامات بالاحتيال على وزارة الدفاع الأميركية


دحضت شركة كويتية متعاقدة مع وزارة الدفاع الأميركية، صحة الاتهامات الموجهة لها بالفساد والتزوير في العقود التي أبرمتها مع البنتاغون والتي تبلغ قيمتها نحو 8.5 مليارات دولار.

وأوضحت شركة الخدمات اللوجستية الكويتية "اجيليتي" أن من شأن الاتهامات منعها من الحصول على أي عقود حتى يتم حل المسألة، غير أنه لن يلحق أي أضرار تذكر بالعقود السارية مع الحكومة الأميركية.

وكانت هيئة محلفين أميركية قد اتهمت الشركة الكويتية أمس الاثنين بالاحتيال والتزوير ووجهت لها ست تهم بالفساد وعقد اتفاقات غير شرعية.

وأوضحت الهيئة أن شركة "اجيليتي" سعت لتزوير وثائق بهدف تبرير ارتفاع أسعار المواد الغذائية التي وفرتها للقوات الأميركية المتواجدة في العراق والكويت والأردن خلال الفترة بين عامي 2003 و 2005.

وأوضحت السلطات أن هذا الاتهام جاء بعد تحقيق استمر عدة سنوات جاء عقب الكشف عن تجاوزات في عقود من هذا النوع في الشرق الأوسط، في إشارة إلى شركة هاليبيرتون العملاقة التي تخضع أيضا لتحقيقات بهذا الصدد. يشار إلى أن التحقيق المذكور يشمل ثلاثة عقود حصلت عليها اجيليتي.

ومن المزمع أن ينظر القضاء الأميركي في القضية في الـ20 من الشهر الجاري. وفي حال صدور حكم ضد الشركة، فإنها قد تضطر لدفع تعويضات المالية تفوق بمرتين الأرباح التي جنتها الشركة المذكورة.
XS
SM
MD
LG