Accessibility links

مطالبات بتوسيع مشاركة المرأة في العملية السياسية


شددت ناشطات نسويات على ضرورة توسيع تمثيل المرأة في العملية السياسية على خلفية تصاعد الجدل حول مشاركة المرأة العراقية وتمثيلها في البرلمان والحكومة.

عضو رابطة المرأة العراقية انتصار الميالي أشارت في حديث لـ"راديو سوا" إلى أن إشراك النساء في العملية السياسية لم يكن بالمستوى المطلوب على الرغم من القوانين التي ضمنت حق المرأة في المشاركة السياسية، مضيفا قولها:

"المشاركة النسوية لم تكن بمستوى الطموح وكانت المشاركة شكلية، ولم يتم استثمار وجود النساء في البرلمان وتشكيل لوبي نسوي يمكن أن يكون قوة ضاغطة داخل البرلمان".

من جهتها رأت رئيسة منظمة تمكين المرأة سوزان عارف ضرورة اعتماد نظام الكوتا لمنح النساء حصصا في السلطة التنفيذية، موضحة:

"المرأة تخطو خطوات بطيئة في مشاركتها في العملية السياسية، يجب أن يكون هنالك عمل جاد لاعتماد نظام الكوتا في تمثيل النساء في السلطة التنفيذية والقضائية".

إلى ذلك دعا رئيس المركز العراقي لدراسات حقوق الإنسان والديمقراطية محمد الصايح الكتل السياسية إلى إعطاء المرأة دورا أوسع في العملية السياسية في المرحلة القادمة.

يشار إلى أن تمثيل النساء في الحكومة الحالية يعد الأقل منذ عام 2003، حيث اقتصرت الكابينة الوزارية على أربع حقائب تولتها وزيرات البيئة وحقوق الإنسان والإسكان والإعمار فضلا عن وزيرة الدولة لشؤون المرأة.

التفاصيل من مراسل "راديو سوا" في بغداد إياد الملاح:
XS
SM
MD
LG