Accessibility links

logo-print

سليمان عشية ذكرى الاستقلال اللبناني يؤكد الحاجة إلى تشكيل هيئة لإلغاء الطائفية السياسية


أعلن الرئيس اللبناني ميشال سليمان في كلمة ألقاها مساء اليوم السبت أن بناء الدولة في لبنان يبرز "الحاجة إلى تشكيل هيئة لإلغاء الطائفية السياسية"، مشددا في الوقت نفسه على أن إقرار ذلك يتطلب "توافقا وطنيا".

وقال سليمان في كلمة تم بثها مباشرة عبر كل المحطات التلفزيونية المحلية في الذكرى السادسة والستين لاستقلال لبنان، أن أي إصلاح أو تطوير يجب أن يخدم الهدف في بناء الدولة.

وأضاف "بغية الحفاظ على المشاركة الكاملة بما لا يناقض ميثاق العيش المشترك، تبرز الحاجة إلى تشكيل هيئة وطنية لإلغاء الطائفية السياسية وتطوير قانون الانتخابات النيابية لإنتاج التمثيل الأفضل وإعادة الحقوق للمغتربين بما فيها حق الجنسية والانتخاب".

وقال إن الشرط الضروري لتحقيق ذلك هو التوافق "بعيدا عن المحاصصة على قاعدة توزيع المسؤوليات لا التنازع على الصلاحيات".

وأشار سليمان إلى أن "فلسفة الكيان اللبناني قائمة على التوافق.

كذلك، أجرى سليمان في كلمته تقييما للأحداث التي حصلت في لبنان منذ تسلمه الرئاسة قبل نحو سنة ونصف سنة، متطرقا إلى العلاقات اللبنانية-السورية.

وقال "تخطو العلاقات اللبنانية-السورية إلى الأمام بعد وضعها على مسارها الثابت والصحيح وبعد انجاز الخطوة التاريخية المتمثلة بإرساء العلاقات الدبلوماسية الكاملة بين البلدين".

وأضاف "نريد للعلاقات المتنامية بين لبنان وسوريا وسائر الدول العربية أن تتطور في المجالات كافة، ليس فقط على الصعيدين الرسمي والحكومي، بل كذلك على الصعيد الأهلي وبين مختلف القطاعات الإنتاجية وصولا إلى حالة من التعاون الاقتصادي والاجتماعي الأمثل".

XS
SM
MD
LG