Accessibility links

logo-print

تجدد العنف بين ميليشيات إسلامية جنوب الصومال وبين قوات الحكومة والمتمردين في مقديشو


بعد فترة هدوء نسبي طوال الشهر الماضي شهدتها العاصمة الصومالية مقديشو، قتل ثمانية أشخاص وأصيب العشرات جراء مواجهات اندلعت مساء الأحد بين قوات الحكومة والمتمردين في أحياء مقديشو الجنوبية.

هذا، وقتل ما لا يقل عن 14 شخصا الأحد في معارك بين مقاتلي حركة الشباب المقربين من تنظيم القاعدة ومناصري حزب الإسلام في مدينة أفمادو البعيدة 100 كيلومتر عن مدينة كيسمايو جنوبي البلاد.

وأعلن متمردون ينتمون لحركة الشباب الإسلامية الأحد أنهم سيطروا على أفمادو من حزب الإسلام.

وتأتي هذه المواجهات بعد محاولة حزب الإسلام الأسبوع الماضي استعادة السيطرة على كسمايو التي تسيطر عليها حركة الشباب.
XS
SM
MD
LG