Accessibility links

نتانياهو ينفي التوصل لاتفاق حول صفقة شاليت ومسؤول مصري يعتبر القضية معقدة


أكد رئيس الوزراء الإسرائيلي بنيامين نتانياهو الاثنين أن إسرائيل لم تتوصل بعد إلى اتفاق مع حركة حماس لمبادلة الجندي الإسرائيلي المحتجز في قطاع غزة مع أسرى فلسطينيين معتقلين في إسرائيل.

وكانت العديد من وسائل الإعلام قد أشارت الاثنين إلى احتمال إتمام صفقة تبادل الأسرى بحلول عيد الأضحى المبارك، غير أن مكتب نتانياهو أصدر بيانا قال فيه إن تلك المعلومات غير موثوق بها وبأنه تم تشويه بعضها بصورة متعمدة.

وفي تصريح لوكالة الصحافة الفرنسية، قال أسامة حمدان ممثل حركة حماس في بيروت ردا على تلك الأنباء:"إن تجربتنا مع إسرائيل لا تشجع على توقع أي شيء طالما لم يحسم الأمر ولم يتم انجاز اتفاق بالفعل".

وفد حماس في القاهرة

يأتي ذلك فيما وصل وفد من حركة حماس برئاسة محمود الزهار إلى مصر لإجراء محادثات مع المسؤولين المصريين حول صفقة تبادل الأسرى مع إسرائيل.

وفي هذا السياق، ذكر مسوؤل مصري رفيع المستوى لوكالة الصحافة الفرنسية أن وفد حماس "جاء لإبلاغنا بمستجدات في موضوع شاليت في ضوء ما طرحه عليهم الوسيط الألماني".

"مسألة معقدة"

وقال المسؤول المصري الذي طلب عدم الإفصاح عن اسمه إن مصر تعتقد أن مسألة تبادل الأسرى ما زالت بحاجة إلى وقت.

وتابع "إنها مسألة معقدة ولم يتم التوصل بعد إلى اتفاق بشأن القائمة بأسماء الأسرى الذين تطالب حركة حماس بالإفراج عنهم".

تعتيم على الصفقة

وفي غزة، تلقى مسؤولو حماس تعليمات بعدم الرد على هواتفهم وخول نائب واحد من الحركة هو أحمد بحر بالتحدث اليوم خلال اجتماع مع أسر أسرى فلسطينيين محتجزين في إسرائيل.

واكتفى بحر بالقول "إن فجر الحرية طلع وسوف نحتفل قريبا بأبطالنا الأسرى".
XS
SM
MD
LG