Accessibility links

logo-print

محكمة باكستانية توجه الاتهام إلى سبعة باكستانيين للاشتباه بمشاركتهم في هجمات بومباي


وجهت محكمة خاصة في باكستان رسميا الاتهام إلى سبعة باكستانيين اشتبه في مشاركتهم في الإعداد لشن هجمات منسقة أسفرت عن مقتل 166 شخصا قبل عام في مدينة بومباي الهندية، طبقا لما أعلن عنه احد محامي المتهمين الأربعاء لوكالة الصحافة الفرنسية.

مما يذكر أن الهند تتهم مجموعة مسلحة متطرفة إسلامية تتخذ من باكستان مقرا لها تدعى "عسكر طيبة" بتدبير وتنفيذ هذه الهجمات في العاصمة الاقتصادية للهند من 26 إلى 29 نوفمبر/تشرين الثاني 2008، وتشتبه بان المهاجمين العشرة الذين نجا أحدهم تلقوا دعما لوجستيا من أجهزة الاستخبارات الباكستانية.

وأوقفت الشرطة الباكستانية سبعة من المشتبه بهم منذ ذلك الحين بينهم ذكير الرحمن الاخوي العقل المدبر المفترض للاعتداءات بحسب نيودلهي وأحد الأعضاء البارزين في عسكر طيبة ضرار شاه.

وقال المحامي شهباز راجبوت لوكالة الصحافة الفرنسية عبر الهاتف إن الأشخاص السبعة وجهت اليهم التهم بينهم الأخوي لكن المتهمين دفعوا ببراءتهم لانه ليس هناك أي دليل لإدانتهم وذلك أمام محكمة مكافحة الإرهاب في روالبندي.

وأضاف لقد اتهموا بموجب قوانين مكافحة الإرهاب الباكستانية بدون إعطاء المزيد من التفاصيل.
XS
SM
MD
LG