Accessibility links

logo-print
1 عاجل
  • ا ف ب: الجيش النظامي السوري يسيطر على حي جديد لمسلحي المعارضة شرق حلب

عبادي تتهم طهران بالكذب بعد نفيها مصادرة جائزة نوبل للسلام التي نالتها عبادي


اتهمت المحامية والمدافعة عن حقوق الإنسان شيرين عبادي الجمعة السلطات الإيرانية بالكذب بعدما نفت الحكومة الإيرانية أن تكون قد صادرت جائزة نوبل للسلام التي نالتها عبادي.

وأشارت المحامية الإيرانية في حديث إلى هيئة الإذاعة البريطانية بي بي سي إلى المسؤولين الإيرانيين لا يقولون الحقيقة وأنهم صادروا حسابها المصرفي ومنعوا تحويلات راتبها التقاعدي وصادروا أيضا حساب زوجها وراتبه التقاعدي.

وأضافت أنه كان لزوجها أيضا خزنة في مصرف تجارات تحوي جائزة نوبل التي نالتها وقد تمت مصادرتها.

ونفى وزير الخارجية الإيرانية منوشهر متكي مصادرة الجائزة، رغم أنه أكد ضمنا مصادرة أموال عبادي بسبب عدم تسوية الضرائب المرتبطة بالجائزة.

لكن عبادي ردت أن السلطات الإيرانية لا تقول الحقيقة لأن قوانين إيران الضريبية لا تنص على دفع ضرائب عن جائزة نوبل.

وحازت عبادي جائزة نوبل العام 2003 لدفاعها عن حقوق الإنسان.

وقد غادرت إيران قبيل إعادة انتخاب محمود أحمدي نجاد رئيسا في 12 يونيو/حزيران الفائت لكنها أعربت عن نيتها العودة إلى بلادها.

هذا ودعت واشنطن اليوم الجمعة إيران إلى التوقف عن مضايقة عبادي.

وقال داربي غاريت هولاداي المسؤول في المكتب الإعلامي لوزارة الخارجية في بيان، "ندعو السلطات الإيرانية إلى التوقف عن مضايقة السيدة عبادي وإلى احترام حقوق الإنسان لدى جميع المواطنين الذين يسعون إلى إسماع أصواتهم".

وأضاف أن قضية عبادي "نموذج إضافي عن تغاضي المسؤولين الإيرانيين عن عدم الاحترام المبدئي لحقوق الإنسان".

XS
SM
MD
LG