Accessibility links

logo-print

إجراءات جديدة للحد من انتشار الانفلونزا الوبائية في البصرة


شهدت محافظة البصرة اتخاذ إجراءات جديدة للحد من انتشار الإنفلونزا H1N1 المعروف بإنفلونزا الخنازير حيث تضمنت هذه الإجراءات توفير كمية كبيرة من العلاجات.

من جانبها، أكدت عضو لجنة الصحة والبيئة في مجلس محافظة البصرة الدكتورة سكنة فلك المالكي أن المستشفيات العامة والمراكز الصحية شهدت مؤخرا تسجيل إصابات جديدة بالإنفلونزا الوبائية المعروفة بإنفلونزا الخنازير.

غير أنها قالت في حديث مع مراسل "راديو سوا" إن الإصابات في المحافظة قليلة ولا تتجاوز 10 حالات مؤكدة فضلاً عن 16 حالة مشكوك بها و" لحد الآن توفي اثنان وكان من الممكن معالجتهما لو راجعوا السلطات الصحية مبكرا بالإضافة إلى أنهما كانا يعانيان من أمراض أخرى".

وأشارت المالكي إلى أن المؤسسات الصحية قامت بتنفيذ سلسلة من التدابير والإجراءات للحد من انتشار فيروس H1N1 منها افتتاح ردهة ثانية لمعالجة المصابين في مستشفى البصرة العام وتوفير كمية من العلاجات تكفي لمعالجة أكثر من 11 ألف مصاب بالإضافة للتدابير الوقائية مثل منح إجازة إجبارية للتلاميذ الذين تظهر عليهم أعراض الإنفلونزا.

يذكر أن محافظة البصرة شهدت في غضون الشهرين الماضيين تسجيل حالتي وفاة بسبب المرض. ووفقا لمديرية صحة المحافظة فإن معظم الذين تعرضوا للإصابة شفوا تماما مشيرة إلى أن قسما من المصابين ما زالوا في طور تلقي العلاج وحالتهم تتجه نحو التحسن.

التفاصيل في تقرير مراسل "راديو سوا" في البصرة ماجد بريكان:
XS
SM
MD
LG