Accessibility links

logo-print

نتانياهو يؤكد أن أعمال البناء في مستوطنات الضفة الغربية ستستأنف بعد عشرة أشهر


قال رئيس الوزراء الإسرائيلي بنيامين نتانياهو الثلاثاء إن قرار تجميد الاستيطان في الضفة الغربية هو خطوة مؤقتة اتخذت لمرة واحدة، مؤكدا أن أعمال البناء ستستأنف فور انتهاء المدة المحددة، وهي عشرة أشهر.

ونقلت الإذاعة الإسرائيلية عن نتانياهو قوله إن القرار الذي اتخذته الحكومة الأمنية المصغرة الشهر الماضي لا يشمل الوحدات السكنية التي لا تزال قيد البناء والوحدات التي تمت الموافقة على بنائها مؤخراً.

وجاءت تصريحات نتانياهو في أعقاب اندلاع مصادمات عدة بين المستوطنين اليهود في الضفة الغربية ومفتشين كلفتهم الحكومة بإيقاف أعمال البناء في المستوطنات.

مصادمات في الضفة والقدس

وذكرت إذاعة الجيش الإسرائيلي أنه تم التبليغ عن حوادث في مستوطنات كريات أربع قرب الخليل، وكارني شمرون وشافي شمرون ورفافا في شمال الضفة الغربية.

وفي القدس الشرقية، اندلعت مواجهات بين فلسطينيين ومستوطنين إسرائيليين استولوا على منزل في المدينة تطالب عائلة فلسطينية بملكيته.

وأشارت وكالة الصحافة الفرنسية إلى أن مستوطنين اثنين على الأقل أصيبا بجروح قبل أن تتدخل الشرطة لتفريق الجانبين.

وكان عشرات المستوطنيين قد استولوا في الثالث من الشهر الماضي لفترة قصيرة على هذا المنزل بعد معركة قانونية ضد عائلة فلسطينية تؤكد ملكيتها له قبل أن يغادروا المكان. وعادوا الثلاثاء للاستيلاء عليه.
XS
SM
MD
LG