Accessibility links

فرنسا تهدي مكتبة الإسكندرية نصف مليون كتاب


أعلن مدير مكتبة الإسكندرية إسماعيل سراج الدين أن فرنسا أهدت المكتبة نصف مليون كتاب في اكبر صفقة ثقافية في تاريخ العالم وذلك ضمن إطار التعاون المتوسطي الذي يقوده الرئيسان الفرنسي نيكولا ساكوزي والمصري حسني مبارك.

وقال سراج الدين إن الكتب المهداة جميعها باللغة الفرنسية وتتناول مختلف المواضيع في الثقافة والعلوم والآداب والتاريخ والجغرافيا والانثربولوجيا وكلها صاردة بين عامي 1996 وعام 2006.

ومن جهته قال مدير إعلام المكتبة نائب رئيس مركز الخطوط في المكتبة خالد عزب إنه نتيجة لهذه الهدية ستصبح مكتبة الإسكندرية المكتبة الفرنكفونية بعد مكتبة نيويورك خارج فرنسا.

واضاف أنها ستتفوق في مقتنياتها الفرنسية على جامعة مونتريال في كندا والتي تحتوى على 534الف كتاب ومكتبة الكونغرس التي تحتوى على 433الف كتاب ومكتبة هارفارد التي تحتوى على 509 الاف كتاب وجامعة أوتاوا بكندا والتي تحتوى على 200 ألف كتاب والمكتبة القومية الكندية والتي تحتوى على 365 ألف كتاب والمكتبة الوطنية الفرنسية والتي تحتوى على 305 آلاف كتاب.

واضاف أن مكتبة الإسكندرية ستكون بهذا الإهداء المكتبة الرئيسية الأساسية للكتاب الفرنسي في المنطقة العربية قبل تونس والجزائر والمغرب وكذلك في إفريقيا واسيا.

وستقام احتفالية كبرى غدا الاثنين 30 نوفمبر / تشرين الثاني بميناء مرسيليا بحضور جهات ثقافية من فرنسا ومصر في مشاهدة أول شحنة كتب من بين المجموعة المهداة.

وضمن السياق قدمت فرنسا عدة منح لمكتبة الإسكندرية لتعليم أمناء المكتبة في فرنسا والإسكندرية على فهرسة المجموعات الفرنسية.

وجدير بالذكر أن مكتبة الإسكندرية تقتنى حاليا في فهرسها العام 650 ألف كتاب منها 40 ألفا كتاب باللغة الفرنسية وبذلك ستصبح إجمالى المقتنيات بها مليون و150 ألف كتاب ومن المتوقع خلال الشهور القليلة القادمة أن تصل إلى مليون ونصف المليون كتاب.

وبذلك ستصبح مكتبة الإسكندرية واحدة من كبريات المكتبات في العالم كما إنها تتيح على موقعها (http://www.bibalex.org ) اكبر مكتبة عربية تضم 120الف كتاب يستطيع أي قارئ أن يتصفحها عن بعد.
XS
SM
MD
LG