Accessibility links

بايدن يؤكد للحكومة العراقية أن إرسال تعزيزات أميركية لأفغانستان لن يتم على حساب العراق


أكد نائب الرئيس الأميركي جو بايدن لرئيس الوزراء العراقي أن إرسال تعزيزات أميركية إلى أفغانستان لن يتم على حساب العراق الذي يشهد عمليات عسكرية أميركية كبرى أيضا.

وقد سعى بايدن الذي كلفه الرئيس باراك اوباما الاهتمام بالملف العراقي، إلى طمأنة نوري المالكي حول هذه المسألة، خلال اتصال هاتفي الثلاثاء.

وأوضحت الرئاسة الأميركية في بيان ان "نائب الرئيس شدد على ان التدابير التي ستتخذها الولايات المتحدة لتعزيز الأمن في أفغانستان، لن تتم على حساب العلاقات الثنائية بين الولايات المتحدة والعراق".

ومنذ بداية ولايته في يناير/كانون الثاني 2009، عزز اوباما التدخل العسكري الأميركي في أفغانستان، وكشف عن خطة لسحب آخر جندي أميركي من العراق قبل نهاية2011 .

الانقسامات ترجئ الانتخابات التشريعية

ومما يذكر أنه أرجئت الانتخابات التشريعية في العراق التي كانت مقررة في يناير/كانون الثاني إلى إشعار آخر، في انتظار تبني قانون انتخابي في البرلمان الذي يشهد انقسامات عميقة بين الطوائف.

وأضاف البيت الأبيض ان بايدن الذي يشجع العراقيين على تجاوز انقساماتهم، "أشاد بعمل رئيس الوزراء المالكي لإيجاد حل لمأزق القانون الانتخابي، وشجع على التوصل إلى اتفاق يكون منصفا لكل الأطراف ويتيح إجراء الانتخابات".

XS
SM
MD
LG