Accessibility links

19 قتيلا بينهم 3 وزراء في انفجار يستهدف فندفا في منطقة خاضعة لسيطرة الحكومة الانتقالية في مقديشو


أدى تفجير انتحاري وقع اليوم الخميس في فندق في العاصمة الصومالية إلى مقتل 19 شخصا بينهم ثلاثة وزراء في الحكومة الصومالية الانتقالية وصحافيان، حيث وقع الانفجار صباحا فيما كان وزراء الحكومة مجتمعين في حفل لتوزيع شهادات على طلاب.

وقال مسؤول أمني حكومي طلب عدم الكشف عن هويته إن الوزراء الذين قتلوا هم وزير التعليم العالي، ووزير التربية، ووزيرة الصحة، فيما أصيب وزير الرياضة بجروح بالغة.

وأضاف المسؤول أن الصحافيين الصوماليين اللذين قتلا في الانفجار هما محمد أمين عدن مراسل إذاعة شابيل ، وحسن زبير حاجي مصور قناة العربية مشيرا إلى أن الانفجار وقع داخل فندق شامو في الجزء الصغير من العاصمة الذي تسيطر عليه الحكومة الانتقالية.

وذكرت وكالة الصحافة الفرنسية نقلا عن مصدر أمني أن احد الطلاب المشاركين في الحفل فجر شحنة ناسفة كان محزما بها.

ونقل 60 جريحا إلى مستشفى المدينة، وفق ما أفاد الطبيب العامل فيها دونيو علي محمود.

وبحسب مسؤول في منظمة غير حكومية فإن الانتحاري كان متنكرا بلباس امرأة.

وتسيطر الحكومة الصومالية الانتقالية المدعومة من المجتمع الدولي على مناطق محدودة من العاصمة مقديشو، بمؤازرة عسكرية من قوة السلام التابعة للاتحاد الإفريقي، كما تخوض مواجهة شرسة مع متمردي الحزب الإسلامي وحركة الشباب التي أعلنت ولاءها لتنظيم القاعدة وضاعفت هجماتها الانتحارية في الأشهر القليلة الماضية.

ويتعرض وزراء الحكومة الانتقالية باستمرار لهجمات يشنها متمردون إسلاميون، وتحديدا من حركة الشباب.

XS
SM
MD
LG