Accessibility links

كلينتون تقول في بروكسل إن الولايات المتحدة لن تعترف باستقلال أوسيتيا الجنوبية وأبخازيا


أكدت وزيرة الخارجية هيلاري كلينتون في حديث أدلت به إلى الصحافيين أن اللقاء الذي أجرته مع نظيرها الروسي سيرغي لافروف والذي عقد على هامش اجتماع مجلس "روسيا- الناتو" في بروكسل اليوم كان بناء.

وقالت كلينتون في حديثها في بروكسل الجمعة: "لقد عقدنا لقاء بناء مع السيد لافروف. وتركز هذا اللقاء على مناقشة المسائل المرتبطة بالمعاهدة الجديدة بين روسيا والولايات المتحدة حول تقليص الأسلحة الإستراتيجية الهجومية".

وفي ردها على سؤال لأحد الصحافيين حول ما إذا كانت مسألة أمن جورجيا قد طرحت في اجتماع مجلس "روسيا- الناتو"، ذكرت كلينتون أن الولايات المتحدة لن تعترف باستقلال أبخازيا وأوسيتيا الجنوبية.

وأضافت أن واشنطن تنتظر من موسكو القيام بإجراءات مشتركة مع المجتمع الدولي من أجل تسوية الوضع المتعلق بجورجيا.

مما يذكر أن جورجيا شنت ليلة السابع / الثامن من شهر أغسطس/ آب 2008 هجوما على أوسيتيا الجنوبية، وقصفت عاصمتها مدينة تسخينفالي بمختلف أنواع الأسلحة، مما أدى إلى إلحاق دمار هائل بالمدينة، ووقوع عدد كبير من الضحايا وسط السكان المدنيين.

وقد تدخلت روسيا على إثر ذلك لحماية السكان المدنيين وأفراد قوة حفظ السلام في أوسيتيا الجنوبية، فأرسلت وحدات عسكرية، طردت القوات الجورجية من هذه الجمهورية. كما اعترفت روسيا في السادس والعشرين من شهر أغسطس/آب باستقلال أوسيتيا الجنوبية، وكذلك أبخازيا، وتبادلت معهما في التاسع من شهر سبتمبر/أيلول2008 مذكرات إقامة علاقات دبلوماسية على مستوى السفارات، كما ذكرت وكالة الأنباء الروسية نوفوستي.

ووقعت روسيا مع كل من أوسيتيا الجنوبية وأبخازيا في السابع عشر من نفس الشهر معاهدة للصداقة والتعاون والمساعدة المتبادلة.

XS
SM
MD
LG