Accessibility links

logo-print

تظاهرة اعتراضا على قرار محاكمة خمسة من مدبري هجمات 11 سبتمبر في نيويورك


تجمع العشرات من المتظاهرين أمام مبنى إحدى المحاكم الفيدرالية في نيويورك اعتراضا على قرار وزير العدل اريك هولدر محاكمة خمسة من مدبري هجمات الحادي عشر من سبتمبر/أيلول أمام محكمة فدرالية مدنية في نيويورك. وقال المتظاهرون إن المتهمين مجرمو حرب ويجب محاكمتهم في محكمة عسكرية.

وقد تجمع هؤلاء وسط الثلج المتساقط في نيويورك ، لحث هولدر على التراجع عن قراره ومحاكمة هؤلاء أمام محاكم عسكرية.

وقالت بيبرا بورلينغيم التي كان أخوها قائدا للطائرة المخطوفة التي استهدفت مبنى البنتاغون في سبتمبر/أيلول 2001، إن محاكمة هؤلاء أمام المحاكم المدنية ستشكل منصة لهؤلاء المتورطين في الإرهاب لتبرير اعتناقهم الأيديولوجيات المتطرفة.

وأضافت بورلينغيم "إنهم سيستخدمون هذه المحكمة، لمحاكمة بلدنا، لمضاعفة آلام أسر الضحايا، ولجلب العار على هذه المحكمة وعلى بلدنا، إنها ليست خطة نبيلة على الإطلاق."

أما هولدر، فقال إن الكثيرين من الناجين من هجمات الحادي عشر من سبتمبر/أيلول يؤيدون محاكمة هؤلاء أمام المحاكم المدنية، مقرا في الوقت ذاته بوجود اختلافات طفيفة بين قواعد المحاكمة المدنية وإجراءات المحاكمة العسكرية حتى في ما يتعلق بحماية المعلومات الحساسة.

XS
SM
MD
LG