Accessibility links

تباين الآراء حول استخدام المناسبات الدينية في الدعاية الانتخابية


اختلفت وجهات نظر عدد من أعضاء مجلس النواب حول استخدام المناسبات الدينية في الدعاية الانتخابية للانتخابات التشريعية المقبلة التي من المؤمل إجراؤها في شهر آذار/ مارس المقبل.

فقد أعربت عضو مجلس النواب عن كتلة الائتلاف عامرة البلداوي عن اعتقادها بامكانية استخدام المناسبات الدينية في الحملات الدعائية للقوائم الانتخابية، مؤكدة أن المفوضية العليا المستقلة للانتخابات منعت استخدام صور الرموز الدينية ولم تحظر استخدام المناسبات الدينية.

وأشار النائب عمر الجبوري إلى تأثير استخدام الرموز الدينية والقومية في خيار الناخب بالقول إن بعض القوائم تستغل مسائل الدين والقومية والشخصيات التأريخية، مما يولد حالة من التشويش على إرادة الناخب.

بالمقابل، أكد عضو ائتلاف دولة القانون النائب عباس البياتي تقدم وعي الناخب على النخب السياسية وفي حرصه على مستقبله ومصيره ونجاح العملية السياسية "عندما التصق بالخطاب الوطني وفضله على البقية"، حسب تعبيره.

وكانت قوى سياسية قد دعت المفوضية العليا المستقلة للانتخابات إلى معاقبة القوائم التي تخترق قواعد الدعاية الانتخابية.

التفاصيل في تقرير مراسل "راديو سوا" في بغداد علاء حسن:
XS
SM
MD
LG