Accessibility links

logo-print

فياض يشيد ببيان الاتحاد الاوروبي حول السلام واقتسام القدس وليبرمان يرحب بصيغة البيان المخفف


أشاد رئيس الوزراء الفلسطيني سلام فياض بالبيان الذي تبنى فيه وزراء خارجية دولِ الاتحاد الأوروبي معظم ما ورد في المبادرة السويدية بشأن مفاوضات السلام واقتسام القدس لتكون عاصمة لدولتيْن فلسطينية وإسرائيلية.

وقال إنه انتصار للشرعية الدولية ويمثل مرحلة مهمة في توجه المجتمع الدولي نحو إعادة الأوضاع في الأراضي الفلسطينية إلى ما كانت عليه قبل عام 1967، وقال:

"من المؤكد أن بيان الاتحاد الأوروبي يوفر أساسا يمكن البناء عليه، وهذا يوم جيد للعدالة وللإحساس بالعدالة، كما أنه يوم جيد للشرعية الدولية والقانون الدولي. إنه لا يمثل نهاية الطريق ولكنه نقطة مهمة على الطريق وينبغي علينا البناء عليه ومواصلة التعاون مع المجتمع الدولي."

ويذكر أن الاتحاد أعلن عدم اعترافه بضم إسرائيل القدس الشرقية، ودعا الجانبين الفلسطيني والإسرائيلي إلى العودة فورا إلى المفاوضات والتفاهم على قضايا الحل النهائي ومن بينها القدس، ودعا إلى التفاوضِ على مستقبلِ المدينة لتكون عاصمة لدولتيْهما.

وعريقات غير مرتاح للبيان
XS
SM
MD
LG