Accessibility links

logo-print

خسارة الأهلي الإماراتي في مباراة افتتاح بطولة العالم السادسة للأندية


خسر النادي الأهلي الإماراتي أمام أوكلاند سيتي النيوزيلندي على إستاد محمد بن زايد الأربعاء بهدفين نظيفين في مباراة افتتاح بطولة العالم للأندية في دورتها السادسة ضمن الدور الأول للمسابقة التي تستضيفها العاصمة الإماراتية حتى الـ19 من الشهر الجاري.

وسجل ادم ديكنسون الهدف الأول في الدقيقة 45، بينما أحرز تشاد كومبيس الثاني في الدقيقة 67 من زمن المباراة. وسيلعب اوكلاند سيتي في ربع النهائي مع اتلانتي المكسيكي بطل كونكاكاف.

والفوز هو الأول لأوكلاند في مشاركته الثانية التي خسر فيها مباراتيه في المشاركة الأولى عام 2006 أمام الأهلي المصري بهدفين دون مقابل، وتشونبوك الكوري الجنوبي بثلاثية نظيفة.

ويشارك الأهلي في البطولة للمرة الأولى، بغياب في بعض لاعبيه الأساسيين مثل هدافه فيصل خليل المصاب بكسر في قدمه، وظهيره الأيسر الدولي السابق عادل عبد العزيز وإسماعيل الحمادي أفضل لاعب إماراتي في الموسم الماضي، بسبب الإصابة.

واعتمد الفريق الإماراتي على التمريرات القصيرة والبينية، في حين ركز الفريق النيوزيلندي على الكرات العالية مستغلا طول قامة لاعبيه وبنيتهم الجسدية القوية.

وجاء إيقاع المباراة بطيئا من قبل الفريقين في الشوط الأول وانحصر اللعب في وسط الملعب فترات طويلة دون خطورة حقيقية على مرمى أي من الفريقين.

وأطلق حسن علي كرة رائعة بعد هجمة منسقة مرت بجانب القائم الأيسر لمرمى جاكوب سبونلي في الدقيقة 26، كما سدد جايسون هاين كرة طائشة لم تشكل أي خطورة في الدقيقة 28. ونفذ يوسف جابر تسديدة حرة مباشرة من بعد 30 مترا مرت إلى جانب القائم الأيمن في الدقيقة 34.

ونجح الضيوف في تسجيل هدف التقدم بنهاية الشوط الأول عندما رفع جايسون هاين كرة عرضية من الجهة اليمنى تابعها ادم ديكسنون في سقف الشبكة من مسافة قريبة. وهو الهدف الأول لأوكلاند في هذه البطولة بعد مشاركتين.

وكاد الأهلي أن يدرك التعادل مباشرة عندما وصلت الكرة إلى باري داخل المنطقة، فاستدار وأطلق كرة زاحفة تصدى لها الحارس النيوزيلندي، ثم تهيأت أمام سالم خميس والمرمى مشرع أمامه، لكنه سددها فوق العارضة .

وأضاف أوكلاند سيتي الهدف الثاني من كرة رائعة جهة اليسار أطلقها تشاد كومبيس عانقت شباك الحارس يوسف عبدالله في الدقيقة 67، لتنتهي المباراة لصالحه وتأهله إلى ربع نهائي البطولة.

XS
SM
MD
LG