Accessibility links

logo-print

العداءة رقية الغسرة بطلة العرب تعلن اعتزالها منافسات سباقات السرعة


أعلنت العداءة البحرينية رقية الغسرة بطلة العرب في سباقي 100 و200 م في منافسات سباقات السرعة اعتزالها، وأرجعت الغسرة قرار الاعتزال إلى الظروف الصحية التي تعرضت لها خلال مشاركتها في بطولة العالم لألعاب القوى في برلين 2009 .

وقالت الغسرة في المؤتمر الصحافي الذي عقدته في مقر الاتحاد بالرفاع في البحرين "إن القرار اتخذ بعد دراسة طويلة واستشارة أعضاء الاتحاد البحريني لألعاب القوى، وقد أبدى الجميع تعاونهم الكبير وتفهمهم لظروفي في هذه الفترة."
وأكدت الغسرة، بطلة دورة الألعاب الأسيوية 2006 في الدوحة (200 م)، أنها لن تبتعد عن عالم ألعاب القوى، وأشارت أنها ستعود كإدارية أو مدربة مع الاتحاد.

يذكر أن الغسرة لم تشارك في أي بطولة أو فعالية بعد عودتها من برلين حيث خضعت لفترة علاج وراحة إجبارية حسب توصيات الطبيب.

من جهته، قال نائب رئيس الاتحاد البحريني لألعاب القوى عبد الرحمن عسكر "لقد كان قرار الاعتزال صدمة كبيرة لنا في الاتحاد، كلنا واثقون من قدرة رقية على العطاء والاستمرار في عالم ألعاب القوى لسنوات قادمة، لكننا نرفض أن نؤثر على الحالة الصحية للبطلة الغسرة".
وأكد عسكر أن الغسرة قدمت الكثير من أجل البحرين من خلال فوزها بالعديد من الانجازات والألقاب ورفعت العلم البحريني في العديد من المحافل الدولية، مشيرا إلى أن الاتحاد يفتح أبوابه أمام البطلة ويرحب بها ضمن الطاقم الإداري أو الفني من أجل الاستفادة من خبرتها الطويلة في عالم أم الألعاب.

كما أكد مدير المنتخبات في الاتحاد البحريني سعود الغنيم في تصريح لوكالة الأنباء الفرنسية أن الغسرة "تعد معلما من معالم البحرين، واعتزالها خسارة كبيرة لألعاب القوى البحرينية والعربية والآسيوية".
XS
SM
MD
LG