Accessibility links

logo-print

معرض للفن الرقمي التفاعلي في لندن


تبدى الجانب الفني الإبداعي لتكنولوجيا المعلومات هذا الأسبوع في لندن حيث أقيم معرض جديد من نوعه للفن الرقمي التفاعلي والمتحرك.

فقد عرضت 35 قطعة فنية رقمية في متحف "فكتوريا وألبرت" بعنوان "فك الشيفرة: مشاعر التصميم الرقمي"، تتراوح بين عروض على الشاشة إلى مجسمات معقدة وكبيرة.

وعلى عكس عبارة "لا تلمس" التي توضع في كثير من المتاحف، يتم تشجيع الزوار في هذا المعرض على التفاعل مع القطع الفنية، حيث الأحواض المليئة بالقصب الاصطناعي المضاء والذي يغني كلما مر الناس من جانبها.

وهناك شجرة رقمية تتحرك بمرور الناس من جانبها وتسقط أوراقها على الأرض وتتحرك الأوراق التحاقا بأرجل المارين.

وهناك صور متحركة لزهرة الهندباء في حقل يحوي مجففا للشعر، وباستخدام مجس للأشعة تحت الحمراء يشتغل مجفف الشعر بمرور الناس من جانب الزهرة فتتناثر حبوبها في الهواء.

وفي المعرض أيضا قطعة فنية على شكل عين بشرية تتحرك بتحرك الزوار وترمش كلما رمشوا.

ويستمر المعرض حتى 11 أبريل/نيسان 2010.
XS
SM
MD
LG