Accessibility links

logo-print

البرلمان يستكمل النقاش مع المالكي والقادة الأمنيين في جلسة السبت


يستأنف مجلس النواب صباح السبت مناقشة الملف الأمني وتداعيات الهجمات الأخيرة التي شهدتها بغداد حيث من المقرر استضافة وزراء الدفاع والداخلية والأمن الوطني لاستكمال النقاشات التي بدأت يوم الخميس بحضور رئيس الوزراء نوري المالكي.

وقال ظافر العاني رئيس كتلة التوافق العراقية في حديث مع مراسلة "راديو سوا" إن النواب مصرون على تكامل الصورة لديهم من خلال استدعاء الوزراء الأمنيين، معربا عن أمله " أن لا يعيق رئيس الوزراء قدومهم وبالذات وزير الداخلية جواد البولاني"، وداعيا لإبقاء الجلسة علنية في حال عدم إدلاء المسؤولين الأمنيين بمعلومات تستوجب جعلها سرية.

ولفت النائب عن التحالف الكردستاني عبد الباري زيباري إلى أن الجلسة ستشمل طرح أسئلة للوزراء والاستماع لإجاباتهم، مستبعدا وجود توجه لسحب الثقة عنهم في الوقت الحالي.

فيما رجح النائب عن كتلة الائتلاف العراقي الموحد علي العلاق حصول تغييرات جديدة في المناصب الأمنية قريبا، مستشهدا بإقالة قائد عمليات بغداد من منصبه بسبب الحاجة لكفاءات من نوع آخر، حسب تعبيره.

وكان البرلمان قد عقد الخميس جلسة مغلقة بحضور رئيس الوزراء نوري المالكي، اختلف النواب في تقييم أهميتها ومدى الإستفادة مما قدمه رئيس الوزراء من معلومات خلالها.

التفاصيل في تقرير مراسلة "راديو سوا" في بغداد نادية بشير:
XS
SM
MD
LG