Accessibility links

واشنطن ترفض مشروع اتفاق كوبنهاغن وتدعو لإلزام الدول النامية ببذل المزيد من الجهد


أعلنت الولايات المتحدة اليوم الجمعة رفضها لمشروع الاتفاق حول التغيرات المناخية الذي تم طرحه على قمة كوبنهاغن، معتبرة أن المشروع لا يتضمن بذل ما يكفي من الجهد من جانب الدول النامية الكبرى.

وقال الموفد الأميركي الخاص في مؤتمر المناخ في كوبنهاغن تود شتيرن إن الولايات المتحدة لا تعتبر أن القسم المتعلق بتقليص انبعاثات غازات الدفيئة يشكل قاعدة للتفاوض.

وأضاف الموفد الأميركي أن المشروع ينص على انه من واجب الدول الصناعية الوفاء بالتزاماتها لجهة تقليص الانبعاثات وان الدول النامية يمكنها القيام بذلك، مشددا على التمييز بين عبارتي من "واجب" و"يمكنها".

وتابع شتيرن "إنها نقطة فنية لكنها مهمة ولا يمكننا البدء بالمفاوضات على هذا الأساس".

وقال الموفد الأميركي أنه "إذا كنا نتحدث عن ضرورة احتواء الاحتباس إلى ما دون درجتين مئويتين بالنسبة إلى المستويات الصناعية، فلا يمكننا التفاوض فعليا ما دامت كبرى الدول النامية غير مستعدة لأداء دور فعلي".

XS
SM
MD
LG