Accessibility links

logo-print

بيلت يدعو مجلس التعاون الخليجي إلى المساهمة في عملية السلام في الشرق الأوسط


دعا وزير الخارجية السويدية كارل بيلت الذي تتولى بلاده الرئاسة الدورية للاتحاد الأوروبي الجمعة قمة مجلس التعاون الخليجي التي تستضيفها دولة الكويت الأسبوع المقبل إلى النظر بعناية إلى إعلان الاتحاد الأوروبي الأخير بشأن القضية الفلسطينية والمساهمة في استئناف عملية السلام بالشرق الأوسط.

وقال بيلت في معرض رده على سؤال لوكالة الأنباء الكويتية "كونا" بشأن ما يتوقعه من قمة مجلس التعاون الخليجي المقرر انعقادها في الكويت يومي الاثنين والثلاثاء المقبلين إنه يدعوها إلى النظر بعناية شديدة إلى الإعلان الذي تبناه الاتحاد الأوروبي الثلاثاء الماضي وبحث الخطوة التي يمكن أن تتخذها للعمل على استئناف عملية السلام.

وجاءت تصريحات بيلت في إطار حديثه للصحافيين عقب اجتماعه برئيس الوزراء الفلسطيني سلام فياض مساء الجمعة في بروكسل.

وكان مجلس وزراء خارجية الدول الأعضاء في الاتحاد الأوروبي شدد في بيان أصدره عقب اجتماعه في بروكسل الثلاثاء الماضي على أن الاتحاد الأوروبي لم يعترف أبدا بضم إسرائيل للقدس الشرقية.

وذكر البيان انه حتى يتم التوصل إلى سلام حقيقي فانه يجب العثور على سبيل من خلال المفاوضات من أجل التوصل إلى حل بشأن وضع القدس بصفتها العاصمة المستقبلية للدولتين الإسرائيلية والفلسطينية.

وقال بيلت إن البيان أظهر بوضوح شديد موقف الاتحاد الأوروبي ولكنه شدد على أنه يجب التوصل إلى السلام بين الأطراف المعنية نفسها.

ودعا وزير الخارجية السويدية الدول العربية إلى تقديم المزيد من الدعم للسلطة الفلسطينية. وتابع أنهم دعوا في أحيان كثيرة الدول العربية لتكون أكثر سخاء وإقداما في دعم الفلسطينيين مؤكدا في الوقت نفسه على أن الاتحاد الأوروبي هو اكبر الجهات المانحة للفلسطينيين.

XS
SM
MD
LG