Accessibility links

مشاركون في ملتقى شبابي يطالبون بدعم حكومي


عبر مشاركون في ملتقى شبابي عن تمنياتهم بالحصول على الرعاية اللازمة التي تتيح تفعيل دورهم في عملية التغيير الإيجابي في المجتمع.

وكان محور ملتقى الشباب الثالث الذي أقامته مؤسسة الشباب العراقي اليوم السبت، تحت شعار "شباب العراق عزيمة وإبداع" دور شباب العراق ومستقبلهم.

وقال المدير الإعلامي للمؤسسة رائد أمجد التميمي إنها استطاعت أن تستقطب أكبر عدد من الشباب من خلال أنشطتها.

وطالب نائب المؤسسة خيري موسى الربيعي بالدعم الحكومي، مشيرا إلى أن القانون الذي يحكم عمل منظمات المجتمع المدني هو قانون رقابي فقط.

وعن الآلية التي تتبعها مؤسسة الشباب العراقي في جذب الشباب، قالت موظفة الإعلام في المؤسسة مريم طارق حمودي إن لدى المؤسسة جريدة وموقعا إلكترونيا يوفرا للشباب المعلومات الخاصة بأنشطة المؤسسة.

وأشارت الطالبة المتفوقة رنا عمران هادي وهي إحدى المشاركات في الملتقى أن هذه المؤسسة الشبابية ومن خلال فعالياتها المتعددة تسعى إلى تحفيز الشباب على تحقيق ما يصبون إليه.

وتعاني شريحة الشباب في العراق من مشاكل عدة تقف البطالة في مقدمتها وسط مساع من المنظمات المعنية بتحسين واقع هذه الشريحة لدفع الجهات الحكومية إلى تقديم دعم أكبر وتشريع قوانين تنصف الشباب العراقي والمنظمات المختصة بأنشطتهم.

التفاصيل من مراسلة "راديو سوا" في بغداد نادية بشير:
XS
SM
MD
LG