Accessibility links

logo-print

استمرار التحقيقات مع الشبان الأميركيين المعتقلين في باكستان


كثفت السلطات الباكستانية تحقيقاتها لتحديد هوية مسؤول عن التطويع في تنظيم القاعدة معروف باسم "سيف الله".

وقد أظهرت التحقيقات مع الشبان الأميركيين المعتقلين في باكستان أن "سيف الله" دعاهم إلى التوجه إلى باكستان للانتقال إلى افغانستان وتلقي تدريبات لشن هجمات على القوات الأميركية في أفغانستان.

وتأمل السلطات الأمنية الباكستانية والأميركية الكشف سريعاً عما تعتقد أنه مخطط لقتل جنود أميركيين بأيدي أميركيين متطرفين.

ونقلت صحيفة واشنطن بوست عن مسؤول في أجهزة الاستخبارات الباكستانية قوله إن المعلومات التي توفرت له تشير إلى أن زعماء القاعدة كانوا يشكون في أن للأميركيين الخمسة صلات بوكالة الاستخبارات المركزية الأميركية وأن "سيف الله" فشل في تبديد تلك الشكوك، ولذلك بقي الأميركيون الخمسة في مدينة ساراغودا من دون التمكن من مواصلة رحلتهم إلى أفغانستان.

XS
SM
MD
LG