Accessibility links

برواري يحمّل الوزراء والمسؤولين الأمنيين مسؤولية التفجيرات الأخيرة


حمـّل عضو لجنة الأمن والدفاع البرلمانية النائب عن كتلة التحالف الكردستاني عادل برواري في حديث لـ"راديو سوا" الوزراء والمسؤولين الأمنيين مسؤولية أعمال العنف التي شهدتها العاصمة بغداد مؤخرا.

وأكد برواري أن هيئة رئاسة البرلمان ستخصص جلسة لمناقشة مجريات الجلسات التي تم خلالها استضافة الوزراء والمسؤولين الأمنيين.

وعن رأي لجنة الأمن والدفاع البرلمانية بالإجابات التي قدمها وزراء الدفاع والداخلية والدولة لشؤون الأمن الوطني ومدير جهاز المخابرات بالوكالة وقائد عمليات بغداد السابق قال برواري ظهر أن "هناك عدم تنسيق وعدم تكاتف بالقرارات".

من جهته عبر النائب عن القائمة العراقية أسامة النجيفي عن عدم قناعته بأجوبة الوزراء والمسؤولين الأمنيين خلال الجلسة.

وطالب عدد من أعضاء البرلمان خلال الجلسة بتطهير الأجهزة الأمنية من العناصر المشبوهة وكشف نتائج التحقيق في التفجيرات السابقة وتنفيذ أحكام الإعدام بمرتكبي هذه الجرائم في نفس أماكن التفجيرات، فيما أكد وزير الداخلية أن 80 بالمائة من مجريات التحقيق في تفجيرات الأربعاء الـ19 من آب/ أغسطس قد استكملت وعرضت على المحكمة التي أيدت الأدلة المقدمة من قبل الوزارة.

ورفع رئيس مجلس النواب إياد السامرائي الجلسة إلى يوم غد الاثنين على أن تستمر الاستضافة لاستكمال النقاش حول ملابسات تفجيرات الثلاثاء الماضي والتفجيرات السابقة.

التفاصيل من مراسل "راديو سوا" في بغداد ظافر أحمد:

XS
SM
MD
LG