Accessibility links

لصوص بزي عسكري يسطون على مصرف في كركوك


سطا مسلحون يرتدون الزي العسكري ويستقلون سيارات خاصة بالأجهزة الأمنية، على مصرف "1 حزيران" وسط مدينة كركوك ظهر اليوم الاثنين، وتمكنوا من سرقة مبلغ يقارب الـ 20 ألف دولار أميركي.

وأكد معاون مدير شرطة كركوك اللواء طورهان عبد الرحمن أن المسلحين ادعوا أنهم تابعون لإحدى الجهات الأمنية ودخلوا المصرف بحجة القبض على انتحاري كان داخل المصرف القريب من مبنى المحافظة.

وأقر عبد الرحمن في حديث لمراسلة "راديو سوا" بتقصير عناصر الأمن المسؤولين عن حراسة المصرف إذ سمحوا بدخول المسلحين دون التأكد من هوياتهم.

وأعرب عبد الرحمن عن اعتقاده بأن جهات أمنية تقف وراء العملية نظرا للكم الهائل من الأسلحة التي كانت بحوزة اللصوص، فضلا عن ملابس رجال الأمن التي كانوا يرتدونها.

ولفت عبد الرحمن إلى اتخاذ إجراءات أمنية مشددة للقبض على منفذي العملية والحيلولة دون تسللهم إلى خارج المدينة.

يشار إلى أن عملية السطو هذه هي الأولى من نوعها في كركوك والتي تقترب في تفاصيلها من عملية سرقة مصرف الزوية في حي الكرادة وسط بغداد في الثامن والعشرين من تموز / يوليو الماضي

التفاصيل في تقرير مراسلة "راديو سوا" في كركوك دينا أسعد:
XS
SM
MD
LG