Accessibility links

logo-print

غالبية الإسرائيليين يعارضون تجميد الاستيطان في الضفة الغربية


أفاد استطلاع للرأي نشرت نتائجه الأربعاء المحطة التلفزيونية العاشرة الخاصة الإسرائيلية أن غالبية الإسرائيليين يعارضون تجميد الاستيطان في الضفة الغربية.

فقد رفض 46 بالمئة من المستطلعين تجميد الاستيطان فيما أكد 31 بالمئة تأييدهم و23 بالمئة لم يعبروا عن أي رأي.

وكان استطلاع قد اجري في سبتمبر/أيلول أشار إلى نتائج عكسية مع تأييد 44.7 بالمئة من الإسرائيليين تجميد الاستيطان مقابل 38 بالمئة يعارضونه.

وقال المعلق السياسي للمحطة العاشرة افيف دروكر إن هذا التطور يعود إلى أن رئيس الوزراء الإسرائيلي بنيامين نتانياهو أعطى الانطباع بأنه "رضخ لضغوط" الرئيس الأميركي باراك أوباما بإعلانه مؤخرا تجميد البناء في مستوطنات الضفة الغربية لعشرة أشهر.

وكان رئيس الوزراء الإسرائيلي قد قرر تجميد الاستيطان في مناطق الضفة الغربية وتم استثناء القدس من القرار.

ويقيم نحو 300 ألف إسرائيلي في الإجمال في المستوطنات اليهودية في الضفة الغربية.

في سياق متصل، بدأ مستوطنون إسرائيليون ببناء مستوطنة عشوائية جديدة قرب بيت لحم في الضفة الغربية. وقالت يهوديت كاتسوفر من المستوطنين المتطرفين إن هذا الإجراء هو رد على قرار تجميد الاستيطان.
ولم ينجح القرار في إطلاق مفاوضات السلام المتوقفة مع الفلسطينيين الذين يطالبون بوقف شامل للاستيطان.
وتؤكد منظمة السلام الآن الإسرائيلية وجود أكثر من 100 مستوطنة عشوائية في الضفة الغربية المحتلة.
XS
SM
MD
LG