Accessibility links

حكومة كربلاء تدعو إلى زيادة ميزانيتها لمواجهة متطلبات الإعمار


دعت الحكومة المحلية بكربلاء إلى زيادة حصتها من الموازنة العامة لمواجهة متطلبات الإعمار وتقديم الخدمات التي يتطلبها استقبال ملايين الزوار سنويا.

وقال رئيس لجنة العلاقات العامة في مجلس كربلاء عقيل الخزعلي إن "المدينة لم تحصل على حصة مناسبة من أموال الميزانية العامة طوال الأعوام الماضية"، داعيا وزارتي المالية والتخطيط إلى الأخذ بنظر الاعتبار المكانة الدينية لهذه المدينة التي تستقبل ملايين الزائرين طوال العام.

وأضاف الخزعلي في حديث لمراسل "راديو سوا" أن الحكومة المحلية فاتحت رئيس الوزراء نوري المالكي ووزير المالية باقر جبر الزبيدي مؤخرا، بشأن زيادة حصتها من الموازنة.

لكن الخزعلي أعرب عن عدم تفاؤله بجدوى هذا الأمر، مشيرا إلى "مساع تقوم بها الحكومة المحلية للاستفادة من أموال القطاع الخاص في تطوير المدينة".

يشار إلى أن حصة كربلاء من موازنة العام المنصرم كانت 93 مليار دينار، وهو رقم تراه الحكومة المحلية ضئيلا وتطالب بـ 200 مليار دينار على الأقل لتحريك عجلة الإعمار في المدينة.

التفاصيل من مراسل "راديو سوا" في كربلاء عباس المالكي:
XS
SM
MD
LG