Accessibility links

logo-print

تعرض موقع تويتر للقرصنة من قراصنة إيرانيين


تعرض موقع "تويتر" للتواصل الاجتماعي ليل الخمس الجمعة للقرصنة من قبل مجموعة تطلق على نفسها اسم "الجيش الإيراني للقرصنة المعلوماتية" كانت تريد الاحتجاج على "تدخل (الموقع)" في الشؤون الإيرانية.

وأقر بيز ستون أحد مؤسسي تويتر بأن "عطلا مؤقتا" طرأ على الموقع وأنه "تم إصلاحه" من دون مزيد من التفاصيل.

وقال ستون "سندرس الوضع بعد الحصول على معلومات وتفاصيل إضافية اثر الانتهاء من تحقيقاتنا".

وذكرت المواقع المتخصصة مثل تيك كرانش أن العطل بدأ الجمعة عند قرابة الساعة السادسة (توقيت غرينتش) ودام لساعة واحدة. وخلال هذه الفترة كان مستخدمو الموقع يشاهدون علما خضر مرفقا بالانكليزية بعبارة إن "هذا الموقع تعرض للقرصنة من قبل الجيش الإيراني للقرصنة المعلوماتية".

وأكد نص أن "الولايات المتحدة تظن أنها تسيطر على شبكة الانترنت لكن هذا الأمر غير صحيح. نحن نسيطر على الانترنت بقدراتنا فلا تحاولوا دفع الشعب الإيراني إلى الثورة".

وأضاف النص بحسب الترجمة الانكليزية التي قام بها موقع تيك كرانش "باسم الله كإيرانيين هذا رد على تدخل موقع تويتر بتحريض من السلطات الأميركية في شؤون بلادنا الداخلية".

وكان المتظاهرون الإيرانيون المشككون بنتائج الانتخابات الرئاسية لجأوا إلى موقع تويتر لرص صفوفهم ونشر معلومات عن الصدامات مع قوات الشرطة وأنصار الرئيس الفائز بولاية ثانية محمود أحمدي نجاد.

وعلى الرغم من محاولات السلطات الإيرانية الحد من المعلومات التي ينشرها هؤلاء عن سير التظاهرات والصدامات الناجمة عنها، انهمرت على موقع التواصل الاجتماعي هذا الذي يتمتع بشعبية كبيرة بين رواد الانترنت، الرسائل الآتية من إيران بشأن التطورات السياسية.
XS
SM
MD
LG