Accessibility links

بابا الفاتيكان يعلن سلفيه يوحنا بولس الثاني وبيوس الثاني عشر مكرمين


أعلن البابا بنيدكت السادس عشر السبت البابا يوحنا بولس الثاني والبابا بيوس الثاني عشر مكرمين، كما أعلن طوباوية الكاهن البولندي ييرسي بوبييلوجكو.

وشكل توقيع البابا السبت لمرسوم إعلان "بطولة فضائل" سلفه بيوس الثاني عشر، الذي يثير موضوع تطويبه جدلا حادا بسبب صمته إزاء محرقة اليهود، مفاجأة لدى جميع المراقبين.

وفي برلين، أعرب الأمين العام للمجلس المركزي لليهود الألمان ستيفن كرامر عن سخطه وحزنه لقرار البابا، وأضاف "إنه تحول واضح للوقائع التاريخية المتعلقة بالمرحلة النازية ويحاول بنيدكت السادس عشر إعادة كتابة التاريخ بدون السماح بحصول نقاش علمي جدي حول موقف الباب بيوس الثاني عشر من النازية."

ويأخذ عدد من المؤرخين وقسم كبير من اليهود على البابا بيوس الثاني عشر التزامه الصمت حيال المحرقة التي ارتكبها النازيون بحق اليهود خلال الحرب العالمية الثانية، إلا أن البابا بنيدكت السادس عشر، وهو ألماني وكان مراهقا خلال النازية، دافع في مناسبات عدة عن بيوس الثاني عشر.

وكان الأب غومبل وكيل دعوى تطويب البابا بيوس الثاني عشر قد أعلن في يونيو/حزيران، بعد شهر على زيارة بنيدكت السادس عشر إلى الأراضي المقدسة في مايو/أيار، أن البابا يتخوف في حال المضي قدما في هذا الملف من تقويض العلاقات الكاثوليكية-اليهودية.

أما في ما خص دعوى تطويب البابا يوحنا بولس الثاني، وبعدما قرر مجمع دعاوى القديسين في 17 نوفمبر/تشرين الثاني إعلان "بطولة فضائل" يوحنا بولس الثاني، وقع البابا بنيدكت السادس عشر السبت مرسوم اعلان البابا البولندي "مكرما".

وبذلك تكون دعوى تطويب يوحنا بولس الثاني قد انتقلت إلى مرحلة إمكان إعلانه طوباويا، وهو أمر توقعت الصحف الايطالية حصوله العام المقبل.

وأدلت الصحف بتكهنات عدة حول هذا الموعد، إذ توقع بعضها أن يكون في الربيع المقبل في الذكرى الخامسة لرحيل يوحنا بولس الثاني، بينما ذكر بعضها الآخر أن الإعلان سيحصل في 16 أكتوبر/تشرين الأول 2010 في ذكرى انتخابه في 1978 على رأس الكنيسة الكاثوليكية.
XS
SM
MD
LG