Accessibility links

الحلف الأطلسي يرحب بتشكيل حكومة أفغانية جديدة ويؤكد التزامه مواصلة دعم أفغانستان


رحب الأمين العام للحلف الأطلسي أندرس فوغ راسموسن بتشكيل الرئيس الأفغاني حامد كرزاي حكومة جديدة، مشددا على ضرورة أن يتمتع أفرادها بالنزاهة والحرفية من اجل محاربة الفساد.

وقال راسموسن السبت في بيان نشر في بروكسل، مقر الحلف الأطلسي "باسم الحلف الأطلسي، أشيد بهذه الخطوة الإضافية في تشكيل حكومة أفغانية جديدة: إعلان الرئيس كرزاي لائحة مرشحين لمركز وزير."

وأضاف راسموسن "أتقاسم وجهة نظر الرئيس كرزاي بأن للشعب الأفغاني الحق بأن تكون له حكومة فعالة تتميز بالنزاهة والتجربة والمهنية وأشيد بالتزامه في محاربة الفساد."

وأوضح راسموسن أن الحلف الأطلسي والقوة الدولية للمساعدة على فرض الأمن (إيساف) في أفغانستان بقيادة الحلف الأطلسي "جددا وعززا التزامهما وسيواصلان مساعدة أفغانستان وحكومتها الجديدة وخصوصا من اجل تحسين أمن الشعب الأفغاني ومساعدة البلاد على تحمل قسم كبير من مسؤولية الأمن في البلاد."

وكان كرزاي قد عرض السبت الحكومة الجديدة على البرلمان لمنح الثقة لكل واحد من أعضائها، في تشكيلة تشكل استمرارا لنهجه ومن شأنها أن ترضي في الوقت نفسه المجتمع الدولي وأصحاب النفوذ الذين دعموه.

وبعد افتتاح الجلسة في أجواء صاخبة، أعلن نائب الرئيس الأفغاني محمد قاسم فهيم وهو من قدامى زعماء الحرب المثيرين للجدل، أن أسماء الوزراء الـ23 الذين تم اختيارهم ستعرض لنيل ثقة البرلمانيين.

وستشمل الحكومة 25 وزيرا لكن لم يكشف بعد اسما اثنين منهم حتى السبت.

واقترح كرزاي إعادة نصف الوزراء تقريبا في الحكومة المنتهية ولايتها إلى مناصبهم (11 من أصل 23).
XS
SM
MD
LG