Accessibility links

logo-print
1 عاجل
  • تحطم مقاتلة روسية لدى محاولتها الهبوط على حاملة طائرات في البحر المتوسط

كوشنير يقول إن اجتماعا سيعقد مطلع القادم للنظر في أمر فرض عقوبات إضافية على إيران


صرح وزير الخارجية الفرنسية برنار كوشنير بأن الدول الكبرى المكلفة الملف النووي الإيراني تنوي عقد اجتماع على مستوى المدراء السياسيين مطلع يناير/كانون الثاني في نيويورك لبحث فرض عقوبات جديدة يتوقع أن يصدر قرار دولي بفرضها حوالي فبراير/شباط القادم.

وقال كوشنير أثناء جلسة استماع أمام لجنة الشؤون الخارجية في الجمعية الوطنية "البرلمان " إننا نعمل على فرض عقوبات إضافية" لكن "مع الاستمرار في محاولة الحوار مع الإيرانيين"، والفكرة هي "جمع المدراء السياسيين اعتبارا من مطلع يناير/كانون الثاني في نيويورك.

وأضاف أن سفراء الدول الست الولايات المتحدة والصين وروسيا وفرنسا وبريطانيا وألمانيا سيرون بعد ذلك "كيف نستطيع اقتراح قرار آخر على مجلس الأمن الدولي" ويبدو لي أن ذلك قد يحدث حوالي شهر فبراير/شباط القادم.

وكان الوزير الفرنسي قد قال الاثنين إن العقوبات الإضافية التي يسعى الغربيون إلى فرضها على إيران ستتعلق "بكل شبكات الضمان والمصارف"، مجددا رفضه إجراءات تطال السكان، حسب ما ذكرت وكالة الصحافة الفرنسية.

وتتجه الدول الست الكبرى المعنية بالملف النووي الإيراني إلى تبني عقوبات إضافية بحق طهران التي رفضت حتى الآن عروض الحوار مع الغربيين. وتشك هذه الدول في سعي إيران إلى اقتناء السلاح النووي تحت غطاء برنامج مدني، الأمر الذي تنفيه طهران.
XS
SM
MD
LG