Accessibility links

logo-print

مسلحون في العراق يقتلون ضابطا بوزارة الدفاع وآخرون يفجرون عبوة في كنيسة مار توما


قُتِل ضابط كبير برتبة عميد يعمل بوزارة الدفاع العراقية الليلة الماضية بعدما أطلق مسلحون مجهولون النار عليه أمام منزله في العاصمة بغداد، ويعمل الضابط القتيل واسمه رياض عبد المجيد في دائرة المفتش العام بوزارة الدفاع العراقية.

عبوة ناسفة تستهدف كنيسة

هذا وقد أعلنت مصادر أمنية عراقية مقتل شخص على الأقل وإصابة ستة آخرين في انفجار عبوة ناسفة استهدف كنيسة مار توما للسريان الارثوذكس، وسط مدينة الموصل شمال العراق صباح الأربعاء.

وقال شاهد عيان يدعى هاني بولس ان "عربة محملة بالطحين أوقفها شخص أمام الكنيسة انفجرت ما أسفر عن أضرار كبيرة".

وتقع الكنيسة في وسط حي قديم، ومن غير المسموح دخول السيارات إلى هناك.

وفرضت الشرطة طوقا حول مكان الانفجار ولم تسمح لأي كان بالاقتراب منه.

من جانبه، قال الأب فائز وديع راعي كنيسة الطاهرة للسريان الارثوذكس "هذه هي هدايا عيد الميلاد في الموصل وهي تقديم التهاني والتبريكات في هذه المناسبة العظيمة ونحن نحتفل بعيد المحبة والسلام".

ويذكر انه في الأسبوع الماضي تعرضت كنيستان في هذه المدينة لاعتداءات أسفرت عن مقتل رضيع وإصابة 40 شخصا.

وفي 26 نوفمبر/تشرين الثاني، استهدف انفجاران كنيسة للكلدان وديرا للرهبان الدومينيكان في الموصل دون وقوع خسائر في الأرواح.

وفي أواخر العام 2008 استهدفت حملة من أعمال العنف المسيحيين وأدت إلى مقتل 40 مسيحيا ورحيل أكثر من 12 ألفا من مختلف الطوائف المسيحية إلى خارج العراق.
XS
SM
MD
LG