Accessibility links

logo-print

انعقاد المؤتمر الدوائي الرابع وسط مطالب بحماية الانتاج المحلي


قال مديرعام الشركة العامة لصناعة الأدوية في سامراء فرج محمد عبد الله إن الأدوية المحلية ما زالت غير محمية في ظل اجتياح أدوية مستوردة رديئة الصنع ورخيصة الثمن للسوق العراقية.

وشدد عبد الله في حديث لـ "راديو سوا" على هامش انعقاد المؤتمر العلمي الرابع الذي عقدته الشركة في بغداد على ضرورة تسهيل توريد المواد الأولية والأجهزة الطبية بسبب تأخر الإجراءات الإدارية في الوزارات المعنية، مشيرا إلى أن الشهر المقبل سيشهد انتاج أدوية حديثة لأول مرة في البلاد.

" مدير شركة أدوية سامراء فرج محمد عبد الله "
من جانبه، قال مدير عام الشركة العامة لصناعة الأدوية في نينوى إبراهيم عباس إن هناك مقترحا لدمج شركتي نينوى وسامراء لتطوير صناعتهما الدوائية والتي خصصت لها ميزانية تقدر بـ 20 مليار دينار.

وأكد مدير قسم الجودة في شركة أدوية سامراء نزهان الساهو أن الأدوية المحلية ما زالت تحظى بسمعة طيبة لدى المواطنين رغم استحداث نظام الأيزو للجودة العالمية في الشركة.

وتأمل شركتا سامراء ونينوى لصناعة الأدوية والمستلزمات الطبية في تجهيز وزارة الصحة بالأدوية والمضادات الحيوية العام المقبل، مما سيفسح المجال واسعا لرفع الطاقات الانتاجية للشركات الدوائية التابعة للوزارة بنسبة 35% من احتياجاتها الدوائية.

التفاصيل في تقرير مراسلة "راديو سوا" في بغداد أمنية الراوي:
XS
SM
MD
LG