Accessibility links

مسؤول في كربلاء: حصة المحافظة من موازنة 2010 مخيبة للآمال


قال رئيس لجنة الإعمار في مجلس محافظة كربلاء عباس ناصر حساني إن التخصيصات المالية للمحافظة ضمن موازنة 2010 ستؤثر سلبا على خطة الإعمار في المدينة.

ووصف حساني حصة كربلاء من الموازنة العامة للعام المقبل بأنها دون مستوى الطموح ومخيبة للآمال، موضحا قوله: "خصص لكربلاء 96 مليار دينار، ستة منها لتطوير العتبات المقدسة في المدينة، وهو مبلغ قليل جدا".

وأوضح الحساني في حديث لمراسل "راديو سوا" في كربلاء، أن التخصيصات المالية القليلة ستؤدي إلى تراجع عملية الإعمار.

وقال إن "لدى الحكومة المحلية التزامات مالية بأكثر من 500 مليار دينار، ما يؤثر على تنفيذ المشاريع ويخلف عجزا ماليا لديها".

وفي سياق متصل لفت الحساني إلى حاجة كربلاء لإعادة تعبيد الطرق بعد الانتهاء من حفريات المجاري، مضيفا أن الحكومة المحلية خصصت مبالغ كبيرة لهذا الغرض، تقدر بـ 30 مليار دينار عراقي لتعبيد ما يعادل 180 كم من الطرق في المدينة.

يذكر أن الحكومة المحلية كانت دعت في تصريحات سابقة إلى زيادة حصتها من الموازنة، وطالبت بأن يؤخذ بنظر الاعتبار الخصوصية الدينية للمدينة.

التفاصيل من مراسل "راديو سوا" في كربلاء عباس المالكي:
XS
SM
MD
LG