Accessibility links

logo-print

صدامات بين الشرطة الإيرانية ومناصرين احتشدوا لتأبين حسين علي منتظري


قال موقع إيراني معارض إن عددا من الأشخاص جرحوا خلال صدامات وقعت الخميس في زنجان شمال البلاد بين الشرطة وأشخاص احتشدوا لتأبين المعارض آية الله حسين علي منتظري الذي توفي الأسبوع الماضي.

وانتهت المواجهات باعتقال عدد من الأشخاص وسقوط جرحى نقلوا إلى المستشفيات، بينما فرضت السلطات الإيرانية حظرا شبه كامل على أي نشاط مرتبط بذكرى آية الله منتظري.

وقال موقع رهسابز الالكتروني المعارض إن "الناس الذين اجتمعوا لتأبين آية الله منتظري وجدوا باب المسجد مغلقا، حيث كان من المقرر أن يلتقوا، فقرروا نقل التحرك إلى الشارع".

وأضاف الموقع "كان الناس مجتمعين بصمت، وكانوا يستمعون إلى تلاوة من القرآن عندما بدأت الشرطة بتفريقهم، مما أدى إلى وقوع صدامات، وقد تعرض أشخاص للضرب المبرح فيما كانوا يهمون بالفرار".

وتابع الموقع "جرى توقيف العديد منهم، ونقل بعض الجرحى إلى المستشفيات".

ولم يتم التأكد من هذه الأنباء من مصدر مستقل لعدم سماح السلطات الإيرانية لوكالة الصحافة الفرنسية وغيرها من وسائل الأعلام الأجنبية بتغطية تجمعات المعارضة في إيران.
XS
SM
MD
LG