Accessibility links

logo-print

السويد تفتح تحقيقا في مؤامرة محتملة لمهاجمة البرلمان


أعلنت وكالة الاستخبارات السويدية أنها فتحت تحقيقا في مؤامرة قد يكون اليمين المتطرف دبرها بهدف مهاجمة البرلمان ومنزل رئيس الوزراء.
وقال الناطق باسم الوكالة باتريك بيتر قوله إن لديها معلومات عن مؤامرات مفترضة تستهدف البرلمان ومنزل رئيس الوزراء.
وأفادت صحيفة افتونبلادت الشعبية الخميس بأن مجموعة متطرفة كانت تنوي مهاجمة البرلمان السويدي ومنزلي وزير الخارجية ورئيس الوزراء لتحقيق أهداف سياسية.
XS
SM
MD
LG