Accessibility links

logo-print

وفاة امرأة مصابة بالانفلونزا الوبائية في الحلة


شهدت محافظة بابل حالة وفاة أخرى بمرض الانفلونزا الوبائية، حيث توفيت السيدة سميرة عبيد وهي أم لثلاثة أطفال بعد ساعات قليلة من نقلها إلى إحدى مستشفيات مدينة الحلة.

وأكد زوج المتوفاة حبيب الكرعاوي في حديث خاص بـ"راديو سوا" أن زوجته لم تكن مصابة بهذا الوباء، موضحا أن الأطباء "أعطوها 122 أبرة لمجرد الشك"، ومشددا على أن زوجته لم تظهر عليها أي أعراض "رشح أو تقيؤ أو إسهال أو حمى عالية" والتي هي أعراض الإنفلونزا الوبائية.

وانتقد الكرعاوي الخدمات الطبية المقدمة للمرضى في مستشفيات المحافظة.

ولمعرفة رأي الجانب الحكومي التقى "راديو سوا" بمسؤولة لجنة الصحة والبيئة في مجلس محافظة بابل الدكتورة أمل سلومي، التي قالت إن "المريضة دخلت إلى مستشفى مرجان الساعة السابعة ليلا"، مؤكدة أنها "كانت مصابة بالانفلونزا الوبائية وأن حالتها الصحية كانت متفاقمة".

يذكر أن محافظة بابل سجلت أول حالتي إصابة بمرض الإنفلونزا الوبائية للاعبتين في فريق نسوي بكرة السلة كان عائدا من زيارة إلى الولايات المتحدة الأميركية قبل أكثر من خمسة أشهر وتماثلتا للشفاء بعد عدة أيام.

التفاصيل من مراسل "راديو سوا" في كربلاء حسين العباسي:
XS
SM
MD
LG