Accessibility links

logo-print

جريح في انفجار قنبلة يدوية ألقيت على منزل رئيس بلدية الناصرة


ألقى مجهولون مساء الاثنين قنبلة يدوية على منزل رامز جرايصي رئيس بلدية الناصرة الواقعة في الجليل شمال إسرائيل، مما أسفر عن إصابة أحد حراسه بجروح بالغة الخطورة.

وقال المتحدث باسم الشرطة الإسرائيلية ميكي روزنفيلد إن الحارس أصيب بشظايا القنبلة اليدوية التي ألقيت على مدخل منزل رئيس البلدية، مشيرا إلى أنه تم نقل الحارس إلى المستشفى الإيطالي في المدينة حيث خضع لعملية جراحية. وقال "يبدو أنها قضية جنائية بالغة الخطورة"، مضيفا أنه تم فتح تحقيق في الحادث.

من جهته، قال جرايصي للإذاعة الإسرائيلية العامة الثلاثاء "كنت في منزلي عندما انفجرت القنبلة. لا أعرف دوافع المعتدين لكن هذه القضية ليست مرتبطة بأي شكل بالتوتر بين المسيحيين والمسلمين في المدينة".

وأضاف جرايصي، الذي تعرض قبل أسبوعين لإطلاق نار من رشاشات، أن الاعتداء على منزله هو الأخير في سلسلة من أعمال العنف التي استهدفت أعضاء المجالس البلدية في الشمال، حسب قوله.
XS
SM
MD
LG