Accessibility links

البيت الأبيض يفض توترا نشب بين وكالتي استخبارات أميركيتين


نقلت صحيفة لوس انجليس تايمز الأميركية في عددها الصادر الثلاثاء أن البيت الأبيض وجه مذكرة أراد من خلالها تهدئة التوتر الناشب بين مدير وكالة الاستخبارات المركزية الأميركية "سي اي ايه" ليون بانيتا، وبين مدير أجهزة الاستخبارات الأميركية "دي ان اي" دنيس بلير الذي يريد فرض رقابة أقوى على "سي اي ايه".

وبموجب هذه المذكرة السرية تبقى لوكالة "سي اي ايه" السيطرة المباشرة على المهمات السرية في الخارج مع تذكيرها بضرورة التعاون بشكل وثيق مع جهاز "دي ان أي "الذي يشرف على مجمل أجهزة الاستخبارات الأميركية، حسب ما صرح به لوكالة الصحافة الفرنسية مسؤول استخباراتي أميركي طلب عدم الكشف عن اسمه.

وحسب لوس انجليس تايمز فان بلير يطالب بإشراف أوسع على المهمات التي تقوم بها "سي اي ايه "والتي تتضمن خصوصا ضربات تقوم بها طائرات من دون طيار إضافة إلى عمليات شبه عسكرية في باكستان.

كما يدور الخلاف بين بلير وبانيتا أيضا منذ أشهر عدة حول دور وكالة "سي اي ايه" في أفغانستان لان بلير يعتبر أنها تركز على ملاحقة مقاتلي طالبان بدلا من التركيز على جمع معلومات من السكان المحليين خصوصا.

وقد رحبت وكالة "سي اي ايه "في رسالة الكترونية موجهة إلى الصحافة الفرنسية بهذا التحكيم الصادر عن مجلس الأمن القومي التابع للبيت الأبيض.
XS
SM
MD
LG