Accessibility links

logo-print

انخفاض نسبة الجرائم في أربيل مقارنة بالعام الماضي


عقد العميد عبد الخالق طلعت مدير شرطة أربيل صباح الأربعاء مؤتمرا صحفيا أعلن فيه أن نسبة الجرائم بشكل عام انخفضت في عام 2009 مقارنة بالعام الماضي بنسبة 25 إلى 30 بالمائة، على عكس حوادث الانتحار التي ازدادت بنسبة 28 بالمائة.

وفيما يتعلق بظاهرة العنف ضد المرأة أكد العميد طلعت أنها انخفضت بنسبة كبيرة فيما ازدادت نسبة الدعاوى التي رفعت إلى الجهات المعنية من قبل النساء اللائي يتعرضن للعنف، وعزا ذلك إلى زيادة نسبة الوعي في المجتمع الكردستاني.

وكشف عن "أن الجهات الأمنية في محافظة أربيل بصدد وضع كاميرات المراقبة في المصارف وأسواق المال"، مشيرا إلى "أن الجهود سوف تتركز في عام 2010 على العمل من أجل تقليل نسبة العنف ضد المرأة وجرائم القتل بدافع الشرف".

وحول الإجراءات الأمنية المتخذة في مدينة أربيل خلال احتفالات رأس السنة، أكد العميد عبدالخالق طلعت "أنه تم تشكيل لجنة أمنية من أجل تأمين الأمن للمواطنين في ليلة رأس السنة تشرف على الأوضاع الأمنية في المدينة وخاصة الأماكن العامة والقاعات".

وأكد مدير شرطة أربيل أن الشرطة بدأت منذ 15 من الشهر الحالي حملة لإيقاف وحجز السيارات ذات الزجاجات السوداء وحاملي الأسلحة غير المرخصة، وتم حتى الآن ضبط حوالي 300 حالة من هذا القبيل.
XS
SM
MD
LG