Accessibility links

الإفراج عن الرهينة البريطاني بيتر مور


أكد وزير الخارجية البريطاني ديفيد ميليباند أن خاطفي الرهينة بيتر مور أفرجوا عنه وسلموه إلى السلطات العراقية التي سلمته بدورها إلى السفارة البريطانية .

وأعرب ميليباند في مؤتمر صحافي عقده في لندن اليوم الأربعاء عن سروره بالإفراج عن "بيتر مور أحد الرهائن الخمسة الذين كانوا قد اختطفوا في بغداد في شهر أيار/ مايو عام 2007"، قائلا إن الخاطفين قد "أطلقوا سراحه اليوم في بغداد وتم تسليمه للسلطات العراقية وهو الآن برعاية السفارة البريطانية في بغداد".

ومن جانبه، أشاد رئيس الوزراء الربيطاني غوردون براون بجهود كل من أسهم بإطلاق سراح مور، قائلا إنه سعيد للغاية لتحريره من أيدي خاطفيه وإعادته سالما إلى عائلته.

وتعهد براون بالعمل على إطلاق سراح الرهينة آلن ماكميني، قائلا إنه يطالب خاطفيه بإطلاق سراحه على الفور.

XS
SM
MD
LG