Accessibility links

الولايات المتحدة تعلن زيادة مساعداتها العسكرية والاقتصادية لليمن


أعلنت الولايات المتحدة أنها قررت منح اليمن زيادة كبيرة في المساعدات العسكرية والاقتصادية على غرار ما تفعل مع باكستان وأفغانستان بهدف مكافحة الخطر المتزايد الذي يشكله تنظيم القاعدة في الجزيرة العربية.

وقال مسؤولون أميركيون أن تزايد خطر القاعدة يتمثل في محاولة النيجيري عمر فاروق عبد المطلب تفجير طائرة ركاب أميركية، واعترافه بأنه يعمل لحساب القاعدة وأنه حصل على المتفجرات في اليمن.

ونقلت وكالة الصحافة الفرنسية عن مسؤول في وزارة الخارجية الأميركية قوله إن تلك المحاولة أعادت لفت الأنظار إلى اليمن.

وأضاف المسؤول الأميركي أن عدة دول أخرى زادت اهتمامها بما يجري في اليمن وهي تتشاور لتحديد ماذا يمكن أن تقدم لليمن أكثر مما تقدّمه الآن.

وقال داربي هولاداي وهو احد المتحدثين باسم وزارة الخارجية الأميركية أن المساعدات الأميركية لليمن التي بلغت 40 مليون دولار عام 2009 سترتفع إلى 63 مليوناً في العام المالي 2010 وهو ما يمثل زيادة تبلغ 56 بالمئة.

وتضاف إلى هذه المساعدات العسكرية التي تقدّمها الولايات المتحدة في تدريب القوات اليمنية وتقديم بعض التجهيزات لها.
XS
SM
MD
LG