Accessibility links

كوشنير يقول إن النظام الايراني بات مهددا ويؤكد وجود حركة احتجاجية داخل المرجعية الدينية


قال وزير الخارجية الفرنسية برنار كوشنير اليوم الاثنين إن النظام الإيراني "مهدد" بفعل أشخاص بعضهم من المتدينين للغاية وآخرين من المرجعية الشيعية نفسها.

وأضاف كوشنير في تصريحات لإذاعة RTL حول اشتداد المواجهات بين النظام والمعارضة في إيران أن "مصير النظام الإيراني ليس مسألة دولية بل مسألة داخلية" معتبرا أن النظام بات "مهددا بفعل أشخاص ثابتي العزيمة، بعضهم متدين للغاية ومن المرجعية الشيعية نفسها".

وتابع أن "النظام الإيراني مهدد جراء حركة احتجاجية داخلية لا أعرف ما الذي ستفضي إليه"، معتبرا أن هناك "حركة احتجاج داخل المرجعية الدينية ذاتها".

وقال إن "ثمة غالبية هائلة من الشيعة من مراتب رفيعة للغاية ليسوا على توافق مع هذا النظام وينقضون صفته الدينية نفسها"، على حد قوله.

وأكد ضرورة إدانة "القمع الشديد" بحق المتظاهرين العزل في إيران مشيرا إلى أن المتظاهرين تعرضوا للرصاص والاعتقال ولأحكام بالغة القسوة تصل إلى حد الإعدام.

وكان سبعة إيرانيين على الأقل قد لقوا مصرعهم حسب التقديرات الحكومية إثر مصادمات بين متظاهرين وأجهزة الأمن خلال احتجاجات صاحبت احتفالات الشيعة بذكرى عاشوراء الأسبوع الماضي.

XS
SM
MD
LG